مصطفى الكاظمي

من ويكي الاقتباس
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

مصطفى عبد اللطيف مشتت الغريباوي الكاظمي (1967) سياسي مستقل عراقي، يشغل منصب رئيس مجلس وزراء العراق منذ 7 مايو 2020. وكان يتولى قبله منصب رئيس جهاز المخابرات الوطني العراقي منذ 7 يونيو 2016 حتى 9 أبريل 2020.

ليس هناك أحد فوق القانون، ليس هناك أحد فوق العراق.

ولد الكاظمي في بغداد. ينتسب لعائلة الغريباوي في قضاء الشطرة التابع لمحافظة ذي قار، جنوبي العراق، وكان ممثلاً لـ"الحزب الوطني الديمقراطي" في الشطرة قبل أن يهاجر من العراق عام 1985، عن طريق كردستان إلى ألمانيا ثمّ بريطانيا. برز كناشطًا معارضاً لنظام صدام حسين وحزب البعث العربي الاشتراكي وعاش في المنفى لسنواتٍ عدّة. عمل صحفياً وكاتباً لموقع المونيتور الأمريكي. وتولى منصب رئيس تحرير مجلة الأسبوعية التي كان يملك امتيازها برهم صالح، وهو حاصل على شهادة البكالوريوس في القانون من كلية التراث الجامعة سنة 2012. سبق أنْ عُيِّن مديرًا تنفيذيًا لمؤسسة الذاكرة العراقية، ورُشِّح لمنصب رئيس مجلس الوزراء للمرحلة الانتقالية بعد الاحتججات العراقية واستقالة حكومة عادل عبد المهدي.

اقتباسات[عدل]

  • ما يحتاجه العراق الجديد، هو إرادة شعبية على البناء الديمقراطي، وفي تصوري أن هذه الإرادة هي أهم من أي قرار سياسي، لأن القرار السياسي سيفقد قوته المؤثرة، فيما لو افتقد إلى الإرادة الجماهيرية الداعمة والمتفاعلة معه.
  • فنحن نهدف إلى بناء ديمقراطي تكون فيه الديمقراطية حالة متجذرة في الوجدان الشعبي وفي الشارع العراقي، بحيث لا يمكن التلاعب فيها، والالتفاف عليها أو مصادرتها.
    • 4 يناير 2005، في "التحول الديمقراطي في العراق: صعوبات الخطوة الأولى" [1]

2020[عدل]

7 مايو 2020 Coat of arms of Iraq (2008–present).svg - بداية رئاسته مجلس الوزراء العراقي
  • إن العراق أكبر من التحديات والازمات والمشاكل مهما بلغت.
    • 19 مايو 2020، في مقال "العراق أكبر من التحديات" [2]
إن انحيازي دائما إلى الشعب، أمس واليوم وغدا ، ولن أنحاز إلى غيره.
  • كنت أتمنى لو كان في اليد حلّ سحري ولكن للأسف، سنوات طويلة من التخريب، والفساد، وسوء الإدارة لا حلّ لها في ليلة وضحاها.
  • إن كل رصاصة تستهدف شبابنا وشعبنا وهو ينادي بحقوقه، هي رصاصة موجهة إلى كرامتنا ومبادئنا.
  • هذه الحكومة جاءت بعد بحر من الدماء ، ولن تكون متسببة بدماء العراقيين مهما كان الثمن، إن انحيازي دائما إلى الشعب، أمس واليوم وغدا ، ولن أنحاز إلى غيره.
  • إن وجهة النظر التي علينا اعتمادها جميعا رغم اختلاف أفكارنا هي العراق .. و وحدة العراق و أمن العراق و سلامة العراق ومستقبل العراق.
  • إن العراق يجب أن يبنى بإرادة الشعب وليس بإرادة اللصوص والخارجين عن القانون ودعاة الفوضى.
  • وكل من يسعى إلى تعطيل إرادة الشعب سيسقط بإرادة الشعب.
  • في كل خطواتنا وأهدافنا وضعنا العراق أولاً، وشعبنا هو العراق.
    • 27 يوليو 2020 [3]
  • السلام على شعب العراق
    يوم شيّد الأخلاق والقيم الشاهقة
    ويوم حمل ثقل المبادىء العظيمة جيلا بعد جيل،
    ويوم نزف من جراحه الغائرة دماً عراقياً طاهراً يضيء بالحق.
  • السلام على دجلة والفرات
    السلام على النخل العراقي الأبي
    وعلى القباب المقدسة والأولياء والأنبياء
    السلام على العراق وشعب العراق.
    • 31 يوليو 2020 [4]
  • عندما أتذكر الأعظمية أشعر بالكثير من السعادة، فأنا ابن الكاظمية، والكاظمية والأعظمية شقيقتان، لم يتمكن أحد عبر التأريخ من التفريق بينهما.
    • 8 أغسطس 2020 [5]
  • ليس هناك أحد فوق القانون .. ليس هناك أحد فوق العراق .. العراق العظيم.
    • 30 أغسطس 2020 [6]
المرأة نصف المجتمع في الخطابات الرنانة و ليس في القوانين!
المرأة نصف المجتمع في التصريحات الصحفية ولكن ليس في الممارسة الأخلاقية!
المرأة نصف المجتمع في قصائد الشعر ، ولكن ليس حتى في منزلها.
  • المرأة نصف المجتمع في الخطابات الرنانة و ليس في القوانين!
    المرأة نصف المجتمع في التصريحات الصحفية ولكن ليس في الممارسة الأخلاقية!
    المرأة نصف المجتمع في قصائد الشعر ، ولكن ليس حتى في منزلها.
  • أن المرأة تعرف جيداً ماذا يعني بيت فتعرف ماذا يعني الوطن.
    المرأة تعرف جيدا ماذا يعني العنف والانتقام والدم، فتحمي عائلتها وتتمنى أن تحمي كل الأبناء في كل مكان.
    المرأة لا تفرّق، لا تطغى، لا تقتل أو تتحارب عشائريا أو طائفيا أو عنصرياً .. قلبها وتكوينها لايسمحان لها بذلك.
    الأمة أنثى .. لأن الأنثى فقط من بإمكانها أن تكون أماً وأن تصنع أمة.
    ونحن ننظر إلى العراق كأمة تحمل كل مواصفات الأمومة.
    • 19 سبتمبر 2020، في المؤتمر الدولي الثاني عشر لمناهضة العنف ضد المرأة[7]
  • لقد جاءت هذه الحكومة بناءً على خريطة الطريق التي فرضها حراك الشعب العراقي ومظالمه وتطلعاته، ونؤكد الوفاء لشعبنا ولخريطة الطريق التي فرضتها دماء شبابه الطليعي وتضحياتهم.
  • كنا ومازلنا أوفياء لحراك تشرين و مخرجاته السامية.
  • أشدُّ أزر شبابنا الوطني عبر خريطة الوطن وأدعوهم إلى استمرار الالتزام بالسلمية في التعبير عن الرأي وبالمسار الوطني الذي ضحى من أجله شهداء تشرين... هذا وطنكم ، بيتكم ، وملاذكم ، ومستقبل الأجيال من بعدكم، دافعوا عنه وعن استقلال قراره الوطني ومنع تدخل أي طرف خارجي في شؤونه وخياراته، والاستعداد الكامل للوقوف يداً بيد للذود عن وحدته ومقدراته وسيادته.
    • 1 أكتوبر 2020، «في الذكرى الاولى لأحداث تشرين الوطنية» [8]
  • إنّ إرادةَ التغييرِ السياسي، تعبّرُ عنها واقعاً صناديقُ الاقتراع. فليس هناك أيُّ تمثيلٍ سياسيٍّ شرعي، إلّا من خلالِ الانتخابات.
  • لا تكسروا هيبةَ القوى الأمنيةِ قولاً أو فعلاً ؛احترموا الرتبةَ والبدلةَ والقيمةَ المعنويةَ التي يمثلُها العسكريُّ ورجلُ الأمن.
  • لن نستسلمَ أبداً لأنصارِ اللادولة.
  • من فشِلوا في قيادةِ البلدِ ، ودفعوا به إلى حافّةِ التقسيمِ والحربِ الأهليةِ وداعش الإرهابي، وحولوه إلى ساحةِ صراعٍ إقليميّةٍ ودولية، ولم يحفظوا الدماءَ ولم يصونوا الأمانةَ ، أولئك لن نسمحَ لهم باختراقِ صفوفِ مطالبِ شعبِنا، وزرعِ القطيعةِ من جديد بينَ الدولةِ والشعب.
  • نستذكرُ ونحن نقفُ اليومَ على أعتابِ وطنٍ يليقُ بالعراقيين ويليقون به ، وأعني وطناً نبنيه معاً عبرَ الإصلاحِ الاقتصادي ، والقضاءِ على الفسادِ وإعادةِ هيبةِ الدولة؛ وطناً نغيّرُ فيه عبرَ صناديقِ الإقتراع، وَفق مبادئِ الديمقراطيّة والحياةِ السياسيةِ الحرّةِ والصحية؛وطناً يحفظُ الحقوقَ والحريّاتِ ، ويؤمنُ بالتعددِ والتنوعِ والتداولِ السلمي للسلطة.
    • 24 أكتوبر 2020، « ذكرى الخامسِ والعشرينَ من تشرينَ الأولِ \ أكتوبر» [9]
  • أن رجلاً مفرداً يتيماً مضطهداً تمكن، بعد الإيمان والثقة بالله، من صنع أمة كاملة تفتخر أنها تحمل اسمه ، بدأت بالصبر على الجور والعوز وقلة الحيلة ، وكرّست التآخي والتضامن بين الناس ، وانتشرت في قلوب المؤمنين عبر الزمن، من خلال قيم الصدق والعمل والمحبة والتسامح.
  • الإسلام هو دعوة إلى الأمل، بدأت برجل واحد وانتشرت إلى الإنسانية جمعاء.
    • 28 أكتوبر 2020، «خلال حضوره الاحتفاء المركزي الذي أقامه ديوان الوقف السني، بمناسبة مولد النبي محمد » [10]
إن العراقيين ليسوا إلّا أسرة واحدة وشعباً واحداً يشهد على ذلك تأريخهم وآثار حضاراتهم، ما يدحض أوهام الطائفية والتفرقة الدينية البعيدة تماماً عن الحقائق.
  • إن العراقيين ليسوا إلّا أسرة واحدة وشعباً واحداً يشهد على ذلك تأريخهم وآثار حضاراتهم، ما يدحض أوهام الطائفية والتفرقة الدينية البعيدة تماماً عن الحقائق.
    • 24 ديسمبر 2020، « في قدّاس ليلة عيد الميلاد المجيد في كنيسة سيّدة النجاة» [11]
  • حماية شعبنا هي هدفنا الأسمى .. ضعوا الشعب في حدقات أعينكم.
    • 30 ديسمبر 2020، «في أعمال المؤتمر السنوي لقيادة العمليات المشتركة» [12]

2021[عدل]

  • لا تنهض أمة بجيش مطعون وجريح يتم التآمر عليه وزجه في الأخطاء السياسية كما حدث في عهد الديكتاتورية الصدامية.
  • العراق لن يكون ملعباً للصراعات الإقليمية أو الدولية بعد اليوم، ولن يسمح بأن تستخدم أراضيه لتصفية حسابات بين الدول .
  • لن ننتبه إلى من يحاول إرهابنا بالصوت العالي، قرار العراق لن يكون بيد المغامرين، اكتفينا بتأريخ من المجانين الذين قادونا إلى الحروب العبثية والدم وكسر هيبة الدولة.
    • 5 يناير 2021، «الذكرى المئوية لتأسيس الجيش العراقي» [13]
  • الأمن ليس مجرد كلمة نتحدث بها في الاعلام، بل مسؤولية، فحياة الناس وحياة أطفالنا ليست مجاملة، ومن لا يرتقي إلى مستوى مسؤولية حماية المواطنين وأمنهم عليه أن يتنحى من موقعه.
  • العراق دولة واحدة ويجب أن تتصرف كل مؤسساته الأمنية والعسكرية بروح واحد، وسنفرض توحيد الجهود الاستخبارية بكل جدية، لا مكان للمجاملة على حساب العراق والعراقيين.
  • حياة الناس ليست مجاملة، ولن نسمح بخضوع المؤسسة الأمنية إلى صراعات بين أطراف سياسية.. يجب أن نتعلم الدرس ونتعامل بمهنية عالية في المجال الأمني.
  • واجبنا في هذه المرحلة التاريخية في العراق، أن ننتج قادة أكفاء، على كل المستويات الامنية والسياسية والاقتصادية.
    • 22 يناير 2021، « خلال الجلسة الاستثنائية للمجلس الوزاري للأمن الوطني» [14]
  • كفى مزايدات واستغلال لمشاعر الناس ممن يريد تمرير مشاريع سياسية ومصالح اقتصادية، هناك من استغل دم شهداء العراق واصبحوا حكاما واصحاب مليارات ويشترون القصور والسيارات .. وبدم شهداء العراق اغتنى طرفان .. داعش والخارجون على القانون، كلاهما يستثمران الدم للحصول على اموالكم وحقوقكم.
  • كلمة شهيد ترافق العراقيين منذ سنوات طويلة، حتى بتنا نصنف الشهداء، هناك شهداء لحروب صدام .. وهناك شهداء لمقاومة صدام، وهناك شهداء لعمليات عسكرية، وهناك شهداء لتظاهرات، كفى.. كل دم عراقي بريء هو شهيد في العراق له نفس الحقوق .. قدمنا قانونا إلى مجلس النواب واتمنى اقراره .. من المعيب أن نصنف الدم العراقي .. الدم هو الدم العراقي وهذا يحملنا مسؤولية أخلاقية كبيرة.
  • داعش ومن والاهم بيننا وبينهم دم العراقيين، والخارجون على القانون بيننا وبينهم دم العراقيين والدم واحد.
  • علينا جميعا أن نبني الدولة العراقية القوية الحرة المقتدرة، وحينها فقط نكون قد اقتصصنا للدم العراقي الطاهر الذي سال من اجل الدولة.
    • 30 يناير 2021، «استقبال عوائل شهداء ساحة الطيران» [15]
  • منذ اليوم الأول لتأسيس هذا النظام، لعبت بعض القوى دوراً أدى إلى أن يكون العراق ساحة لتسوية حسابات؛ وهذا سبب خسائر كثيرة لأولادنا وأهلنا، حيث عاش العراق سنوات من حرب استنزافية خسرتنا الكثير، ولم تكن هناك حرب أهلية في العراق، بل كانت هناك جماعات حاولت ان تصنع أوهاما، وخطف عناوين دينية وقومية ليستغلوها في أجندات سياسية ضد العراق.
  • الحرب استنزفت منا الكثير، وكانت السبب الرئيس وراء الأزمة الاقتصادية، حيث لم نستطع ان نبني أنفسنا طوال السنوات الماضية لأننا انحصرنا في زاوية واحدة.
  • الدم العراقي يجب أن يكون غاليا. كفى دماءً .... فحين ازور وادي السلام قلبي يتفجر غصة. دماء شبابنا دماء عزيزة علينا، شبابنا لديهم شغف بحب الوطن، الموت عندهم رخيص من اجل محاربة الجماعات الإرهابية، ولكن يجب أن نحميهم بقوانين وإجراءات وتدريب ودعم، ولا نسمح بتعرضهم لخطر يمكن تجنبه بالتدريب والإجراءات والخطط.
  • يجب أن نبني دولة ناجحة تحمي أولادنا وتوجههم نحو المساهمة البناءة للمجتمع .
  • العراق مسؤولية مشتركة، وليس لدينا غير العراق، فبلدنا يستحق منا الكثير ، ومدننا كلها مدن كريمة، وأهلنا طيبون. لم أرَ اطيب واذكى من العراقيين.
    • 3 فبراير 2021، «خلال استقباله بأعضاء لجنة الأمن والدفاع النيابية واجتماعه» [16]
  • أننا لن نصل إلى التنمية الحقيقية من دون مكافحة منهجية للفساد، الذي أخذ يؤسس لنهج استئثار يعتمد على النفوذ والخروج عن القانون، وينتج حالة جديدة مقلقة من التفاوت الطبقي.
    • 8 فبراير 2021، «في الاجتماع الأول للمجلس الوزاري للتنمية البشرية» [17]
كل شخص يفسر الاحداث بطريقته بنظرية المؤامرة او غير نظرية المؤامرة .. ولكن الحقيقة التي اؤمن بها شخصياً هي ان شعب العراق وصل إلى مرحلة الاحباط واليأس من امكانية ان تنجز الدولة مسؤولياتها تجاه شعبها.
  • مؤلم ان تكون أغلب عناويننا التاريخية مقترنة بالشهادة ، لكنه ألم يثير الفخر والاعتزاز ، ويسهم في تأصيل المنظومة الفكرية للأجيال.
  • كل قطرة دم شهيد مقدسة تطالبنا ان ننجز بناء الدولة وبناء الوطن، ونبتعد عن التناحر والمتاجرة بدم الشهداء دون تطبيق فعلي .
  • كل وقفة حزن عاشها الشعب العراقي طوال تاريخه تطالبنا ان ننجز ونبني وان نقف بشجاعة لنوقف الانهيار.
  • كل شخص يفسر الاحداث بطريقته بنظرية المؤامرة او غير نظرية المؤامرة .. ولكن الحقيقة التي اؤمن بها شخصياً هي ان شعب العراق وصل إلى مرحلة الاحباط واليأس من امكانية ان تنجز الدولة مسؤولياتها تجاه شعبها.
  • استطيع ان اقول ان مطلب التهدئة اصبح مطلباً داخليا واقليمياً وعالمياً، وان الحكومة العراقية ساهمت وتساهم في نشر اجواء الثقة بين دول المنطقة ، وهناك بيئة جديدة بدأت تنمو للوصول إلى حلول لازمات المنطقة. العراق يستعيد دوره كعامل لصنع السلام وجامع لا مفرق.
    • 13 فبراير 2021، «في الحفل التأبيني بذكرى استشهاد محمد باقر الحكيم» [18]
  • نحن العراقيون أقوياء بتنوعنا وثقافاتنا وأدياننا المختلفة، وسنبقى هكذا رمزًا للتعايش والتسامح والمواطنة الحقيقية، رغم كل التحديات للجماعات الظلامية التي فشلت في أجنداتها المدمرة للعراق الجميل.
  • إن العراق لا يكون عراقًا بلا مسيحييه، إذ أن الوجود المسيحي العراقي هو الشاهد على سعة الحضارة العراقية، وامتدادها المستقل منذ قيام مملكة المناذرة في أرض الرافدين، والتي كانت إمتدادًا حضاريًا لما سبقها من ممالك في ميسان والحَضر.
    • 18 فبراير 2021، «لقاء أعضاء مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق» [19]
  • اتفق ان القوة الناعمة يجب ان تاخذ مجراها ، فالسلاح الذي كان يمتلكه العراق لم يوصله إلى شيء سوى الدمار والحروب العبثية والعداءات.
  • الدبلوماسية والحوار هما القوة الحقيقية لحماية الناس والابتعاد عن الحروب، وهي فرصتنا الوحيدة للخروج من دوامة الصراعات، والبديل عنها ليس الا جنون الحروب والخراب الذي عانى منه هذا البلد لعقود طويلة.
  • اليوم في مجتمعنا وللاسف الشديد نرى ظواهر مستمرة من زمن البعث المقبور وحتى بعد عام ٢٠٠٣، ظاهرة عسكرة المجتمع والظواهر المسلحة ، هذه يجب ان نغادرها، ويجب ان يكون البديل الدبلوماسية والاقتصاد والتنمية، الحروب بدايتها سهلة، وصناعة السلام اصعب، لذلك يجب ان نغادر هذه المرحلة وتكون الدبلوماسية هي الحل للتعاطي مع المشاكل.
  • يجب علينا جميعا خلق خطاب وطني موحد، ننطلق منه إلى حوار اوسع على مستوى المنطقة لتأمين مصالح شعبنا والسلم والاستقرار الاقليميين.
    • 15 فبراير 2021، «زيارته مقر وزارة الخارجية» [20]
  • كانت حلبجة وثيقة وقربانًا باهض الثمن قدّمها شعبنا الكردي خاصّة، مثلما قدّم شعبنا العراقي عامة، قرابينه على مذبح التحرر والخلاص من جور حاكمٍ عاتٍ متغطرس عاث فسادًا ومقتلة وحروبًا عبثية دموية.
  • حلبجة تذكرنا بغور الجرح وفداحة البغي والظلم حين يكون أداة بيد الحاكم.
    • 16 مارس 2021، «بيان: ذكرى الـ33 للهجوم الكيميائي على حلبجة» [21]
  • إن الألم يجب أن يتوقف في العراق وأن نصنع الأمل بديلًا عنه، يجب أن يكون مستقبل أجيال شعبنا أفضل من ماضيهم.
  • إن آلام الشعوب طالما كان مصدرها الأساس هو غياب قيم الدولة، فالإجرام والإرهاب والإبادة تجاه الشعب تعني أن قيم الدولة غابت.
    • 16 مارس 2021، «استقبال عددًا من نوّاب حلبجة في ذكرى فاجعتها» [22]
  • عصابات تستغل قضايا إنسانية أبشع استغلال من خلال التسوّل.
    • 23 مارس 2021، «جلسة مجلس الوزراء» [23]
  • على الصحافة أن توجه انتقاداتها يوميا لكل حالة سلبية تؤشرها في الدولة العراقية، بما في ذلك الحكومة ورئيس الوزراء.. النقد البناء هو الذي يبني الدولة.
  • لقد ساهم الصحفيون باقلامهم في محاربة الإرهاب والطائفية المقيتة والعنصرية، وحاربوا داعش والتدخلات الأجنبية،.. البعض يحاول أن يحول العراق إلى ساحة لتصفية الحسابات الإقليمية والدولية، لكن الصحفيين لعبوا دورًا كبيرًا وشجاعًا في التصدي لهذا الامر.
  • النظام السياسي بعد عام 2003، مر بظروف صعبة ومعقدة انتجت في بعض الأحيان خيبات أمل، وعلى الصحافة أن تلعب دورها في صناعة الأمل، المسرح والفن والشعر والأغنية والصحافة كلها فرص لحب الحياة، وهذا ما نحتاجه.
  • السلاح لا يبني الحياة، ولن يجعلنا البعض نستسلم للسلاح... السلاح لا يبني سوى الألم، ولا يترك سوى الوجع.
  • هناك من يظن أنه باستخدام السلاح سيهدد الدولة أو يخيف رئيس الوزراء والحكومة، والله لن نخاف من أحد إلا من ضمائرنا.. لا نريد أن نذهب بالبلاد إلى حرب أهلية، أو إلى دوامة دماء، فقد حصدنا الكثير من الدماء، ولا نريد أن تتكرر تجربة صدام بصناعة الدماء وتحويل شبابنا ونسائنا إلى وقود للحروب.
  • هذه الحكومة جاءت في ظروف صعبة.. السياسة الخاطئة على مدى 17 سنة قد ادت إلى حراك شعبي انتج هذه الحكومة، ولهذا كانت مهمتها فقط الاعداد لانتخابات مبكرة نزيهة، ويقع على الصحافة دور كبير في تهيئة المجتمع للمشاركة في هذه الانتخابات.
  • يجب أن لا يؤدي الصراع السياسي إلى نشر المعلومات المزيفة بغية صناعة اليأس والاحباط لدى الناس، يجب أن نصنع الامل والمستقبل وأن نحلم بعراق أفضل، وهذه مسؤولية الصحفيين عن طريق نقل الحقائق.
  • هناك محاولات لإبعاد العراق عن دوره وكذلك اسكات الأصوات الشريفة، الحكومة ستحمي كل الصحفيين وكل الاقلام الشريفة التي تحمل ضمير العراق في وجدانها.
  • هناك محاولات استعراضية من البعض لافشال اي محاولة للعراق للانفتاح على العالم، واستعراض اليوم في بغداد الهدف منه إرباك الوضع وصناعة اليأس والاحباط في نفوس العراقيين.
    • 25 مارس 2021، «حفل تكريم عوائل شهداء الصحافة في نقابة الصحفيين العراقيين» [24]
  • الإرهاب أصبح تحديا عالميا يهم الجميع وقد ساهم العراق بشكل كبير في مواجهة هذا التحدي.
  • العراقيون ساعدوا العالم بأكمله في التخلص من شبح الإرهاب الذي كان ينتشر بسرعة ووقف مع العراق أصدقاء كثيرون ولكن النصر الذي تحقق على الإرهاب كان في النهاية نصرا عراقيا وعلى العراقيين أن يشعروا بالفخر أنهم قاتلوا الإرهاب وكالة عن انفسهم وعن العالم كله.
  • ان دحر الارهاب بشكل كامل يتم من خلال رؤية شاملة لمكافحة الارهاب ونحتاج الى إيجاد بيئة وطنية ملائمة لتجفيف مصادر الإرهاب بشكل كامل وعلى مختلف المستويات.
    • 10 أبريل 2021، « في المؤتمر العلمي الدولي لجهاز مكافحة الإرهاب» [25]
  • نحن أمام مرحلة جديدة من تاريخ العراق الحديث، حيث نتجاوز الأزمات، ونتجه نحو البناء والإعمار والإزدهار.
  • العراق سينهض من جديد بسواعد شبابنا وشاباتنا.
    • 11 أبريل 2021، «في حفل وضع حجر الأساس لمشروع ميناء الفاو الكبير» [26]
  • نواجه تحديات كبيرة، والعراق مرّ بظروف صعبة، وحين استلمنا مهامنا قبل 11 شهرًا كانت هناك الأزمة المالية وجائحة كورونا، وكان هناك أيضًا من يراهن على فشل الحكومة، أو الدخول في حرب أهلية، لكننا لم ننجر لهذا، وصبرنا وسنتجاوز التحديات الواحدة تلو الأخرى.
  • مشاكلنا تحتاج أولًا للإدارة الصحيحة، ومنهج الصدق لأجل حلّها.
  • لا يجوز أن نستخف بدماء المواطنين، وأرواحهم ودمائهم وممتلكاتهم غالية علينا.
    • 15 أبريل 2021، «خلال لقاءه جمعًا من شيوخ العشائر و وجهاء محافظة المثنى ، في مضيف الشيخ جفات الشعلان» [27]
  • نؤكد الحاجة للخطاب المعتدل الذي ساعد كثيراً في الخلاص من المرحلة الطائفية التي مر بها العراق، خطابكم المعتدل هو الذي ساعد على الاستقرار الذي نعيشه اليوم.
  • الطائفية حالها مثل العنصرية، ومثل الصهيونية ،لا فرق، كلها تبني قيمها على العنصرية وبث الفرقة، المهم كيف نؤدي دورنا كدولة لتوفير الظروف لرجال الدين من أجل أن يؤدوا دورهم في بناء الجيل الجديد في المجتمع.
  • الدين هو ركن أساس في هوية المجتمع العراقي، والإسلام هوية، والدستور احترم الإسلام، واشترط عدم مخالفة ثوابته واحترام مشاعر غالبية الشعب العراقي وعدم المساس برموزه وشعائره.
  • شعب العراق شعب عظيم منذ آلاف السنين، قدّم الكثير للعالم والبشرية، وتجاوز الكثير من المحن والمشاكل، وهو قادر اليوم على المضي بخطى ثابتة نحو مستقبل زاهر يستحقه، والحوار الديني ممكن أن يلعب دورًا اساسيا في تجاوز الكثير من آلام الماضي.
  • الدكتاتورية والإحتلال والطائفية والارهاب تجاوزناها وأصبحت من الماضي، ونتطلع حاليا بثقة الى البناء والعمران.
  • يؤدي العراق اليوم دوره التاريخي في تقريب وجهات النظر في المنطقة، وبدأ يستعيد عافيته، وعلينا أن نعمل جميعًا لإعادة هيبة الدولة عن طريق البناء والايمان بأهمية المواطنة والإنتماء للوطن.
    • 17 أبريل 2021، « في مأدبة إفطار جمعت عددًا من العلماء المسلمين العراقيين» [28]
  • من رمضان الكريم، نستلهم قيم الصبر والصلابة على الموقف والإيمان الروحي العميق، هذه القيم هي ما تمثل جوهر الإنسانية.
  • أستذكر بكثير من الإعتزاز وصايا سماحة آية الله العظمي السيد السيستاني التي حث بها على دعم الجيش والقوى الأمنية، لأنها عماد حماية الوطن، ومفتاح دوره الطبيعي في المنطقة والعالم.
  • إننا إزاء تحديات تاريخية، فالعراق يستعيد عافيته بفضل أبنائه وشبابه، وعلى عاتقنا جميعًا يقع واجب حماية العراق ومنع عودة العجلة الى الوراء، هذه مهمة وطنية يحملها كل عراقي شريف، وهي مهمتكم بالدرجة الأساس.
  • أن يستعيد العراق عافيته لا يعني ان التحديات قد انتهت، ولهذا علينا جميعا ان نكون اكثر حذرًا، وان نفعّل مسؤوليتنا الوطنية لمواجهة كل الظروف والتهديدات مهما كانت مصادرها وأحجامها.
  • قواتنا الأمنية والمسلحة هي عماد الدولة، ورمز العراق وهويته الوطنية، وعليها تقع مسؤولية تاريخية بإعادة هيبة الدولة ولجم كل من يحاول كسر هذه الهيبة.
  • نجحنا عبر الحوار البناء الحقيقي والمسؤول في فرض آليات قانونية وزمنية لانسحاب قوات التحالف الدولي، بعد ان اصبحت القوات العراقية أكثر جاهزية لتولي المهام الأمنية في مواجهة فلول داعش وبقاياها، ومازالت هناك تحديات واحتياجات ستتوفر تدريجيا لنكون أمام جاهزية كاملة لتولي كل المهام.
  • العراق ليس بلدًا بسيطًا في المنطقة، العراق بلد يمتلك إرثًا تاريخيًا عميقًا ومتداخلًا في المنطقة، وأبطاله هم من دحر الإرهاب، وواجبنا يحتم علينا إيصال المؤسسات العسكرية والأمنية الى أعلى مستوى للاداء والجاهزية الفنية والتسليحية لمواجهة كل التحديات وسد كل الثغرات.
    • 18 أبريل 2021، « في مأدبة إفطار حضرها عدد من قادة وضباط الأجهزة الأمنية والعسكرية» [29]
  • أتابع شخصيا ملف الاستثمار وسأحاسب وفق القانون أي تقصير في اصلاح الوضع الخاطىء الموروث عن السابق.
  • نعمل بكل جد على اطلاق حملة استثمار شاملة يشارك بها المستثمرون العراقيون والأجانب.
  • العراق بلد عظيم وفيه مواهب كبيرة، وعلينا العمل بجدية للاستفادة منها وتشجيع المستثمرين للعمل على مشاريع ستراتيجية في البلد.
  • الاستثمار يوفر حياة افضل للعراقيين، ويقلل من الضغط على الحكومة في مجال التعيين، حيث سيوفر فرصا كثيرة للعاطلين عن العمل.
  • العراق فرصة ذهبية للاستثمار ولكن للاسف الاجراءات البيروقراطية والفساد من الاسباب التي تعرقل الاستثمار ونعمل جاهدين على معالجتها.
  • مثلما بدأنا بحملة على الفساد يجب البدء بحملة كبرى للاستثمار فبلدنا وشعبنا يستحقان.
  • احذركم من التساهل مع الفاسدين او المخالفين او ما يضر بالمصلحة الوطنية للبلد، وانا داعم لكم .
    • 21 أبريل 2021، «خلال زيارته للهيئة الوطنية للاستثمار» [30]
  • لديكم توجيه واضح .. كل مدير عليه ان ينزل بنفسه ويدقق اجراءات السلامة وعلى وزارة الداخلية تهيئة فرقها المختصة لهذا الغرض، ولن اسمح ان يظهر مسؤول بالدفاع المدني يقول ارسلنا كتبا رسمية، اذهبوا بانفسكم ودققوا وافحصوا اجراءات السلامة والوقاية .
    • 25 أبريل 2021، « في اجتماع طارئا مع عدد من الوزراء والقيادات الامنية والمسؤولين في مقر قيادة عمليات بغداد على خلفية الحادث المأساوي في مستشفى ابن الخطيب» [31]
  • حضارات العالم كلها بنيت على يد العمال الشرفاء، وشعوب العالم العظيمة شهدت نهضتها على يد العمال.
  • ينطلق العراق اليوم نحو حركة إعمار وبناء وحرص على دعم الاستثمار الداخلي والخارجي، والقوة المحركة لهذا كله هو العامل العراقي الذي سيبنى البلد بسواعده الخيرة.
  • علينا تقديم كل الدعم للعامل العراقي وايجاد بيئة سليمة وآمنة لعمله، وحياة كريمة لأسرته.
    • 1 مايو 2021، « خلال زيارته ولقائه بالعاملين في مشروع مبنى البنك المركزي بمناسبة يوم العمال العالمي» [32]
  • ‏‎إن بذرة الحضارة التي غُرست هنا، على هذه الأرض المُقدّسة وامتدت إلى كلِّ بقاعِ الأرض، مازالت يانعةً في قلب كل عراقيةٍ وكل عراقي ، أنتم بُناة أمّةٍ، وورثة معاني الهويةً ..وألاصالة .. والتسامح.
  • ‏‎..إن التنمر على الدولة ليس بلا ثمن، سواء اليوم أو غداً. وإن حقوق الدولة لاتسقط بالتقادم، وسيجد كلُ من يعتقد أنه أقوى من الدولة نفسه مُسائلاً أمام مؤسساتها القانونية مهما كبُر شأنه.
  • ‏‎في ملفِ مُكافحة الفساد، كانت هناك قبل هذا العام (أقوالٌ) فقط ...حتى مجيء هذه الحكومة التي تعهدت أمام الشعب بالأفعال وفعلت، ولم تتوقف رُغمَ كلّ العراقيل التي وُضعت أمامَ لجنةِ مكافحةِ الفساد، ورغمَ كلِ الحملات الدعائية مدفوعة الثمن التي انطلقت لتشويهِ هذا الواجب الوطني.
  • ان مافعلناه خلال عامٍ واحدٍ من مكافحة الفساد يُساوي فعلياً ما انتجتهُ كلُ الجهودِ بهذا الصدد لأكثر من 17 سنة الماضية .‏‎الدولة لاتنسـى دَيناً ،،، يعني ((يروح الكاظمي يجي غيره ..الدولة ماتنسة دين ...وكل دينار سرق من أموال الشعب العراقي راح يرجع ...اليوم رجعنا جزء ..وباجر يرجع الباقي)) ..هذا أمرٌ لا مساومة فيه ولا مزايدة ..وكل من يحاول المزايدةَ سيكشف نفسه أمامَ الشعبِ وأمام التاريخ ..والتاريخ لا يرحم .
  • وضعنا مساراً جديداً للسياسةِ الخارجيةِ يكونُ العراقُ فيها مُبادراً ...قلنا قبل عامٍ بصوتٍ مُرتفع إن العراق أولاً ...وفهم الجميع ان العراق يرفض أن يكون ساحة للمنازعات، قلنا إن كرسيَ العراقِ الإقليمي لايمكن تقزيمه، ولن يجلس فيه أحد سوى العراق، وإن العراق لن يرتدي الا مايليق بشعبه وبمقاسهِ التاريخي، وإن اسمَ العراق أكبر بكثير من أن يكون حديقةُ خلفية لأحد أو ملعباً لمغامرات أحد بل عامل سلام واستقرار للمنطقة والعالم.
  • ان حقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها المواثيق الانسانية والاخلاقية والدولية تعيش في وجدان كل عراقي ولا يمكن التفريط بها وخصوصا حق القدس العاصمة التاريخية لدولة فلسطين.
  • قبل عام من اليوم وفي خطابِ تكليفي لتشكيل الحكومة قلتُ لكم "علينا أن نعملَ معاً لنستعيدَ العراق من الأزماتِ والنزاعاتِ والحُروبِ العبثية، وعلينا أن نثبتَ أمام التاريخ أننا نليقً بالعراق، بالأفعال لا الأقوال". وبعد عامٍ أقول لكم: كانت مِحنةً كبيرة، نجحنا معاً في تجاوز مخاطرها وعلينا ان نكمل لنضع العراق على الطريق الصحيح.
  • ان الدول تقوى بتكاتف شعبها وقواها الوطنية ونخبها .. وانا ادعوكم الى استحضار روح العراق والتضامن معاً لحماية وطننا ومنح شعبنا الامل الذي يستحقه بعراق مستقر مزدهر موحد.
  • شعبُ العراق
    أنتم درّةُ الزمان وعنوان الامل
    أنتم ذاكرةُ المجدِ ومعنى الكرامةِ والقيم العالية.
    سلامٌ عليكم يومَ صبرتُم، ويوم انتفضتُم ويوم تمسّكتُم بحقِكُم في مستقبلٍ يليقُ بِكم
    سلام على المرجعيةِ الرشيدةِ التي صانت العراق يتقدمها سماحة السيد علي السيستاني
    ‏‎سلام على المرأةِ العراقيةِ العظيمةِ، على كل أمٍ وزوجةٍ وابنةٍ وحبيبة
    سلام على رجال العراق، شبابَهم وشيوخهم وهُم يَنتزِعُونَ المستقبل
    سلام على كل طفلة وكل طفل نستلهم من ابتساماتهم قيم الحياة
    ‏‎سلامٌ على العراق
    الرحمةُ والخلود لشهداء العراق
    عاش العراق
    • 13 مايو 2021، «كلمته بمناسبة حلول عيد الفطر» [33]
  • أرض الرافدين مهد تطور الزراعة ومنشأ أقدم الحضارات النهرية، وأسلافكم هم من أسس الزراعة وتقنياتها وفنونها، والعراق أرض السواد لخصوبة ارضه.
  • كان العراق مخزن الغلال والحبوب في الشرق الأوسط، تصدر منه مختلف المحاصيل الزراعية، لكن للأسف تضررت الزراعة في العراق بسبب عقود طويلة من الحروب والصراعات.
  • ليس معقولا ولا مقبولا أن يستورد العراق محاصيل زراعية وقد كان منتجا لها منذ بعيد الازمان.
  • الاعتماد على النفط بشكل كلي تحول الى جاذب للفساد ويجب ان نعتمد على بدائل حقيقية واهمها الزراعة.
  • السلاح ليس حلا، ولا فرض الارادات عبر السلاح المنفلت حل، ولا التصفية حل، انما الانتخابات والمشاركها بها هي من تغير الوضع نحو الاحسن.
    • 19 مايو 2021، « خلال عدة لقاءات اجراها مع عدد من خريجي كلية الزراعة والفلاحين في محافظة واسط» [34]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. التحول الديمقراطي في العراق: صعوبات الخطوة الأولى
  2. نص مقال رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي الذي نشر اليوم في عدد من الصحف العراقية
  3. نص كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي
  4. كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي
  5. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يستقبل وفداً من وجهاء أهالي الأعظمية
  6. نصّ كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي في ذكرى يوم العاشر من محرّم الحرام
  7. نص كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي في المؤتمر الدولي الثاني عشر لمناهضة العنف ضد المرأة الذي عقد في مكتب سماحة السيد عمار الحكيم
  8. بيان
  9. نص كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي
  10. نص كلمة رئيس مجلس الوزراء، السيد مصطفى الكاظمي، خلال حضوره الاحتفاء المركزي الذي أقامه ديوان الوقف السني، بمناسبة مولد فخر الكائنات، النبي محمد ( ص )
  11. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يشارك في قدّاس ليلة عيد الميلاد المجيد في كنيسة سيّدة النجاة
  12. رئيس مجلس الوزراء، السيد مصطفى الكاظمي خلال كلمته في أعمال المؤتمر السنوي لقيادة العمليات المشتركة
  13. كلمة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي بالذكرى المئوية لتأسيس الجيش العراقي
  14. أبرز ما جاء في كلمة رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي خلال الجلسة الاستثنائية للمجلس الوزاري للأمن الوطني:
  15. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي، يستقبل عوائل شهداء ساحة الطيران، ويوجه بمتابعة طلباتهم والاسراع بتنفيذها من قبل فريق عمل من مكتب رئيس الوزراء ومؤسسة الشهداء
  16. أبرز ما جاء في كلمة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي خلال استقباله بالسادة أعضاء لجنة الأمن والدفاع النيابية واجتماعه بهم
  17. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يترأس الاجتماع الأول للمجلس الوزاري للتنمية البشرية
  18. أبرز ماتحدث به رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي في كلمته بالحفل التأبيني بذكرى استشهاد اية الله العظمى السيد محمد باقر الحكيم
  19. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يلتقي أعضاء مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق
  20. أبرز ما تحدث به رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال زيارته اليوم الإثنين مقر وزارة الخارجية
  21. بيان
  22. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يستقبل عددًا من نوّاب حلبجة في ذكرى فاجعتها
  23. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء اليوم
  24. ابرز ماتحدث به رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال حفل تكريم عوائل شهداء الصحافة في نقابة الصحفيين العراقيين
  25. كلمة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي في المؤتمر العلمي الدولي لجهاز مكافحة الإرهاب
  26. رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يضع حجر الأساس لمشروع ميناء الفاو الكبير ( العقود الخمسة )
  27. أهم ما جاء في حديث رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال لقاءه جمعًا من شيوخ العشائر و وجهاء محافظة المثنى ، في مضيف الشيخ جفات الشعلان
  28. أهم ما جاء في كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي، في مأدبة إفطار جمعت عددًا من العلماء الأفاضل من مختلف أطياف الشعب العراقي
  29. أهم ما تحدث به القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي، خلال مأدبة إفطار حضرها عدد من قادة وضباط الأجهزة الأمنية والعسكرية
  30. أبرز ما تحدث به رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال زيارته للهيئة الوطنية للاستثمار والاطلاع على اقسامها وسير عملها والعقبات التي تواجه العمل
  31. رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة السيد مصطفى الكاظمي يعقد اجتماعا طارئا مع عدد من الوزراء والقيادات الامنية والمسؤولين في مقر قيادة عمليات بغداد على خلفية الحادث المأساوي في مستشفى ابن الخطيب
  32. ابرز ما تحدث به رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال زيارته ولقائه بالعاملين في مشروع مبنى البنك المركزي بمناسبة يوم العمال العالمي
  33. كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك
  34. ابرز ما تحدث رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي خلال عدة لقاءات اجراها مع عدد من خريجي كلية الزراعة والفلاحين في محافظة واسط

وصلات خارجية[عدل]

Wikipedia logo اقرأ عن مصطفى الكاظمي. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
Wikimedia Commons هناك ملفات عن Mustafa al-Kadhimi في ويكيميديا كومنز.