جميل صدقي الزهاوي

من ويكي الاقتباس
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


جميل صدقي الزهاوي
(1863 - 1936)

جميل صدقي الزهاوي
طالع أيضاً...

Wikipedia-logo.png السيرة في ويكيبيديا

Commons-logo.svg وسائط متعددة في كومنز

Wikisource-logo.png أعماله في ويكي مصدر


جميل صدقي الزهاوي شاعر وفيلسوف عراقي كبير كردي الأصل، ولد في عام 1863م وتوفي عام 1936م. نظم الشعر بالعربية والفارسية منذ نعومة أضافره فأجاد، وقد أخذ الزهاوي العلوم العقلية والنقلية على يد علماء بغداد ونبغ في مختلف المجالات العلمية والفلسفية، وكان نبوغه باللغة العربية والشعر العربي طاغيا على بقية تحصيلاته العلمية. وله مؤلفات علمية وأدبية

Wikipedia logo اقرأ عن جميل صدقي الزهاوي. في ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

من مؤلفاته[عدل]

  • دواوين شعر.
  • الجاذبية وتعليلها.
  • الظواهر الطبيعية والفلكية.
  • الخيل وسباتها.
  • الدفع العام.
  • الفجر الصادق.
  • لدیه مجموعة من الاشعار‌ الکردیة، اکثریة اشعاره الکردية ذات طابع هجائي کتبت ضد صدیقه الشاعر الکردي الکبیر، شیخ رضا الطالباني.

اقتباساته شعرا[عدل]

الجاه[عدل]

والجاهُ ليس بألقابٍ مفخمةٍ * تُهدى لمنغمِسٍ في الإِثمِ منتهبِ

الأم[عدل]

:لَيْسَ يَرْقَى الأَبْنَاءُ فِي أُمَّةٍ مَا * لَمْ تَكُنْ قَدْ تَرَقَّتْ الأُمَّهَاتُ

الشباب[عدل]

:كل ما يرجو المؤمِل ممكن * إلا رجوع شبابه المنصرم

الشهداء[عدل]

:على كل عود صاحب وخليل * وفي كل بيت رنة وعويل :وفي كل عين عبرة مهراقة * وفي كل قلب حسرة وعليل :كأن الجدوع القائمات منابر * علت خطباء عودهن نقول

العرب[عدل]

تبصَّرْ أيها العربي واتركْ
 
ولاءَ التركِ من قومٍ لئامِ
ووالِ الإنكليزَ رجال عدلٍ
 
وصدقٍ في الفعالِ وفي الكلامِ


وصلات خارجية[عدل]

جميل صدقي الزهاوي من ويكيبيديا