أدولف آيخمان

من ويكي الاقتباس
اذهب إلى: تصفح، ابحث

أدولف آيخمان
(1906 - 1962)

أدولف آيخمان
طالع أيضاً...

Wikipedia-logo.png السيرة الذاتية في ويكيبيديا

Commons-logo.svg وسائط متعددة في كومنز

أعماله في Cervantes Virtual


أدولف آيخمان (19 مارس 1906 - 1 يونيو 1962) كان أحد المسؤولين الكبار في الرايخ الثالث، وضابط في القوات الخاصة الألمانية.

أقواله[عدل]

  • أردت اعتناق اليهودية ليس حبًا فيها، ولا في إسرائيل، إنما أردت بذلك أن أهتف لنفسي أن كلبًا يهوديًا قد أعدم ليُدرك من سبقوه من الكلاب ....... وإنه لكم يسعدني قبل أن أموت أن أوجه رسالة اعتذار للإسرائيليين تحمل كل ندمي وحرقتي وأقول لهم: إن أشد ما يحز في نفسي أنني ساعدتكم على النجاة من أفران هتلر، لقد كنت أكثر إنسانية معكم، بينما كنتم أكثر خبثا وقذارة أيها الكلاب، إن أرض فلسطين ليست إرثكم ولا أرضكم، فما أنتم إلا عصابة من الإرهابيين والقتلة ومصاصي دماء الشعوب, ما كان لكم إلا الحرق في أفران هتلر لتنجو الأرض من خبثكم وفسقكم ويهنأ الكون بعيدًا عن رذائلكم, فذات يوم سيأتيكم هتلر عربي يجتث وجودكم اجتثاثا, ويحرق عقولكم وأبدانكم بأفران النفط ........ أيها الكلاب, يؤلمني أن أشبهكم بالكلاب, فالكلاب تعرف الوفاء الذي لا تعرفونه, لكن نجاسة الكلاب وحيوانيتها من ذات سلوككم, إهنأوا ما شئتم بإجرامكم في فلسطين, حتى تجيء اللحظة التي تولون فيها الأدبار, وتعلو صرخاتكم تشق العنان, فتذوقوا مذلة النهاية التي لا تتصوروا أنها بانتظاركم, وعندها ستكون الكلاب الضالة أفضل مصيرًا منكم) .[بحاجة لمصدر]